الأخبار

وقف ضد «الربيع العربي» وهدد دعاةً سعوديين بالاعتقال، وسيم يوسف.. من «واجهةٍ دينية» إلى التوبيخ علناً

عربي بوست

«أشك بكل كلام غير القرآن حتى البخاري ومسلم»، تصريحات لرجل الدين الإماراتي وسيم يوسف خلال برنامجه المذاع على فضائية «أبو ظبي» في 14 مارس/آذار 2019، تسببت في سيلٍ من الهجوم على الرجل الذي يُوصف بأنه «سلاح أبو ظبي الديني».

على رأس المهاجمين كان نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، الفريق ضاحي خلفان، الذي اعتبر أن الداعية الإماراتي يتعمّد إثارة البلبلة، مستطرداً «الناس يحسبونك علينا وأنت كما أظن لست منا».

خلفان المعروف بتغريداته المثيرة، قال إنه يحتفظ في مكتبته بصحيح البخاري لما في مؤلفاته من علم، مشيراً إلى أنه لا يهتم باقتناء مؤلفات وسيم حتى لو وزعت مجاناً.

من هو وسيم يوسف؟

لم يكن وسيم يوسف البالغ من العمر 38 عاماً معروفاً قبل سنواتٍ قليلة، لكنه تصدّر المشهد الديني في الخليج منذ العام 2012  بالتزامن مع ثورات «الربيع العربي».

يوسف ليس إماراتي الأصل، بل هو مواطنٌ أردني ينحدر من مدينة إربد الأردنية، مُنح الجنسية الإماراتية في العام 2014 بعد أشهر من شغل إمامته لجامع الشيخ زايد في العاصمة أبو ظبي – أكبر وأهم جوامع العاصمة -.

حصل وسيم على بكالوريوس الشريعة من جامعة البلقاء في الأردن، ثم درس الماجستير في تفسير القرآن في 2009، واشتهر بتفسير الأحلام، وألَّف كتباً قدم فيها نصائح زوجية، وأعطى الكثير من المحاضرات الاجتماعية في العاصمة الأردنية عمّان.

ومنذ مهاجمته لـ «الربيع العربي» في 2012، لعب دوراً لا يستهان به في التسويق لسياسات الإمارات المناوئة لجماعات الإسلام السياسي.

الثورات العربية

يُرجع وسيم يوسف الفضل للمكانة التي يحظى بها في الإمارات، إلى أنه كان من أوائل المشايخ المهاجمين لثورات «الربيع العربي»، في وقتٍ كان فيه أغلبية الدعاة يؤيدون الخروج على الحكام والحركات الثورية.

كما اعتبر رجل الدين الثلاثيني، أن موقفه المضاد لجماعة «الإخوان المسلمين» في مصر، صنع له شعبية كبيرة حد امتلاء المسجد الصغير الذي كان يخطب فيه حينها بالمصلين قبل صلاة الجمعة بساعتين لسماع ما يقول.

يوسف يشن هجوماً على «الوهابية»

أعلن وسيم يوسف استعداءه للتيار الديني في السعودية في العام 2015، حين اتهم دعاة سعوديين بأنهم أصحاب فكر متطرف، ووجه لهم رسالة على لسان كاتبة سعودية متسائلاً لماذا علمّتمونا أن نكره الآخر؟

تهديد مشايخ سعوديين بالاعتقال 

ومع تولي الأمير محمد بن سلمان ولاية العهد في السعودية، بدا للجميع مدى قوة العلاقة التي تربط الأمير الشاب بولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد.

ومع تنامي التوجّه العلماني لمحمد بن سلمان وجفاء علاقته مع التيار الديني، طوّر وسيم يوسف من لهجته مع الدعاة السعوديين، ليصل إلى حد تهديدهم بالاعتقال على الهواء مباشرة.

فعلى قناة «أبو ظبي»، رد على أحد المتصلين بأن كل من هاجمهم يقبعون في سجون السعودية، فرد المتصل بأن الداعية الإسلامي د. عبد العزيز الفوزان من الأشخاص الذين حرض عليهم الداعية الإماراتي، ولم يعتقل بعد. فكان رد الأخير بالقول، «انتظر انتظر.. الأيام بيننا».

وبالفعل، تم اعتقال الفوزان وهو استاذ الفقه المقارن بعد 5 أيام من حديث يوسف.

يوسف «سلاح» إماراتي في حصار قطر

كان لوسيم دور واضح في الأزمة الخليجية، إذ اتهم قطر باحتضان الإرهاب، وادّعى أنها تفتح أبوابها لكل المهاجمين لدول الخليج.

كما سبق لرجل الدين الإماراتي أن هاجم أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، مغرداً تحت وسم «نعم لردع تميم وأعوانه»، واصفاً قطر بالبؤرة السرطانية.

وسيم يهاجم المنتخب القطري

لم يسلم المنتخب القطري من اتهامات يوسف، فبعد هزيمة المنتخب الإماراتي أمام نظيره القطري 0-4 في نصف نهائي كأس آسيا 2019، قال إنه لا بأس من خروج المنتخب الإماراتي من البطولة، «طالما أن قطر خرجت من المنظومة الخليجية بالخيانة».

ولا يزال وسيم محط جدل دائم بمعظم القضايا التي يتطرق لها من خلال برامجه؛ إذ يهاجم شخصيات في أحيان، وحكومات في أحيان أخرى، إلى أن جاء هجومه الأخير على صحيح البخاري، الذي دفع ضاحي خلفان للرد عليه بردودٍ لم يتوقعها أحد من واجهتين إعلاميتين إماراتيتين.

اقرأ لي..

«واشنطن بوست» تشرح الأسباب.. لماذا تبني السعودية ومن قبلها الإمارات أطول مبانٍ في العالم؟
كيف يعيش محمد بن سلمان حياته؟ «بيزنس إنسايدر» يكشف معلومات هامة عن ولي العهد السعودي
حُكم الـ3.5%.. دليل الحركات السلمية لإزاحة الأنظمة السياسية والوصول إلى السلطة
معاناة اقتصادية تنتظر الأمريكيين بعد تصعيد ترامب للحرب التجارية مع الصين.. وهذا حجم الضرر المتبادل
5 أسئلة تشرح أزمة البرنامج النووي الإيراني.. ولهذا أصبحت المواجهة الأمريكية مع طهران وشيكة
مصيرها المحتوم.. فورين بوليسي: لا مفرَّ لأمريكا من بقائها في الشرق الأوسط
مدريد أصولها إسلامية.. الشعب الإسباني يعيد اكتشاف تاريخ عاصمته المنسيّ
الآن يمكنك مشاهدة آثار بلادك المسروقة على فيسبوك.. نهبت خلال الربيع العربي، والبيع يتم على الماسنجر
روسيا المستفيد الأكبر من فشل الاتفاق النووي مع إيران.. كيف يصبّ ذلك في مصلحة بوتين؟
واشنطن بوست: 3 دول عربية أسهمت في الإطاحة بالبشير.. التقوا قادة المجلس العسكري سراً
أمريكا ساعدت في بنائه، وعالم مسلم باع لهم التقنية.. كل ما تريد معرفته عن برنامج إيران النووي
عاش حياة طبيعية وظل 7 سنوات عميلاً نائماً.. قصة الرجل الذي زرعه حزب الله لتنفيذ عمليات سرية بأمريكا
منافسة على المواهب.. ألمانيا تجني ثمار استقبالها للاجئين، الآلاف يدعمون الاقتصاد سنوياً
ما الذي يحدث بسوريا؟ اشتباكات بين روسيا وإيران، وإقالات في مناصب عليا بالأمن، وأمور أخرى وراء الكواليس
ترامب يهدد بغزو فنزويلا وموسكو تتحدى.. لكن ما دخل سوريا وليبيا بالقصة؟
أول صواريخ دفع ذاتي بالعالم حملت اسمها، وانتشر لحنها في جميع الدول.. ما قصة أغنية «كاتيوشا»؟
«كانت لدينا دولة».. عراقيون يمتدحون عهد صدام احتجاجاً على أوضاعهم الصعبة
خامنئي ينشئ جيلاً جديداً «أكثر طاعة».. ما وراء الإطاحة بالجنرال جعفري قائد الحرس الثوري الإيراني
حربٌ جويّة مثيرة تدور رحاها بدعم خارجي.. مَن يسيطر على سماء ليبيا؟
لماذا قرر ترامب الآن حظر شراء النفط الإيراني؟ إسرائيل هي كلمة السر
00:00