الشرق الأوسط

إيران تقول إنها تتمسك بضبط النفس رغم استفزازات واشنطن

عربي بوست
رويترز
وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف/ رويترز

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، الخميس 16 مايو/أيار، إن بلاده ملتزمة بواجباتها بمقتضى الاتفاق النووي الدولي رغم انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق التاريخي، ووصف إعادة فرض العقوبات الأمريكية بأنه أمر «غير مقبول».

الخارجية الإيرانية تتكلم عن ضبط النفس لمواجهة أمريكا

حيث أدلى جواد ظريف بهذه التصريحات خلال اجتماع مع نظيره الياباني في طوكيو في وقت تتصاعد فيه التوترات في الشرق الأوسط، وهو ما أشعل المخاوف من أن الولايات المتحدة وإيران تتجهان نحو الحرب.

وقال ظريف في بداية اجتماعه مع وزير الخارجية الياباني تارو كونو إن إيران تمارس «أقصى درجات ضبط النفس على الرغم من حقيقة انسحاب الولايات المتحدة من خطة العمل الشاملة المشتركة في مايو الماضي».

وكان يشير إلى خطة العمل الشاملة المشتركة المعروفة بالاتفاق النووي التي وقعتها الولايات المتحدة وإيران ودول أخرى عام 2015 والتي قيدت بموجبها إيران قدرتها على تخصيب اليورانيوم مقابل تخفيف العقوبات عنها.

وانسحب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ببلاده من الاتفاق العام الماضي وكثف العقوبات على إيران بهدف خنق اقتصادها عبر وقف صادراتها من النفط الخام. وكانت اليابان مشترياً رئيسياً للنفط الإيراني لعقود قبل فرض العقوبات.

وزادت المخاوف من نشوب حرب بعد الهجوم على أربع ناقلات نفط في الخليج يوم الأحد، والذي لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عنه، وكذلك إعلان السعودية يوم الثلاثاء أن طائرات مسيّرة مسلحة أصابت محطتين لضخ النفط.

وسحبت الولايات المتحدة موظفين من سفارتها في العراق الأربعاء، في إجراء أثارته على ما يبدو مخاوف من التهديدات المتصورة من إيران التي تعتقد مصادر أمريكية أنها شجعت على الهجمات على الناقلات النفطية.

خاصة بعد إعلان واشنطن إرسال حاملة طائرات للشرق الأوسط

حيث أرسل ترامب مجموعة حاملة طائرات وطائرات قاذفات قنابل من طراز (بي 52) وصواريخ باتريوت إلى الشرق الأوسط لمواجهة ما تصفه الولايات المتحدة بالتهديد المتزايد من إيران للجنود والمصالح الأمريكية في المنطقة.

وقال ظريف لكونو أمام الصحفيين قبل أن يجتمعا على انفراد: «نعتقد أن تصعيد الولايات المتحدة أمر غير مقبول ولا مبرر له».

ومع ذلك، فقد خففت إيران القيود المفروضة على برنامجها النووي وهددت باتخاذ إجراء قد يمثل انتهاكاً للاتفاق النووي، لكن لا يبدو أن الخطوات الأولية التي اتخذتها تنتهك الاتفاق.

وقال رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي لظريف في اجتماع لاحق: «أنا قلق من أن الوضع في الشرق الأوسط أصبح متوتراً للغاية».

وقال كونو إنه من الضروري الحفاظ على الاتفاق النووي وحث إيران على الاستمرار في الالتزام به، مردداً صدى ما تقوله دول أخرى.

وقالت مصادر في صناعة النفط الثلاثاء إن شركات النقل البحري والتكرير الآسيوية وضعت السفن المتجهة إلى الشرق الأوسط في حالة تأهب وتتوقع زيادة محتملة في أقساط التأمين البحري بعد الهجمات على ناقلات النفط ومحطتي ضخ النفط في السعودية.

اقرأ لي..

«واشنطن بوست» تشرح الأسباب.. لماذا تبني السعودية ومن قبلها الإمارات أطول مبانٍ في العالم؟
كيف يعيش محمد بن سلمان حياته؟ «بيزنس إنسايدر» يكشف معلومات هامة عن ولي العهد السعودي
حُكم الـ3.5%.. دليل الحركات السلمية لإزاحة الأنظمة السياسية والوصول إلى السلطة
معاناة اقتصادية تنتظر الأمريكيين بعد تصعيد ترامب للحرب التجارية مع الصين.. وهذا حجم الضرر المتبادل
5 أسئلة تشرح أزمة البرنامج النووي الإيراني.. ولهذا أصبحت المواجهة الأمريكية مع طهران وشيكة
مصيرها المحتوم.. فورين بوليسي: لا مفرَّ لأمريكا من بقائها في الشرق الأوسط
مدريد أصولها إسلامية.. الشعب الإسباني يعيد اكتشاف تاريخ عاصمته المنسيّ
الآن يمكنك مشاهدة آثار بلادك المسروقة على فيسبوك.. نهبت خلال الربيع العربي، والبيع يتم على الماسنجر
روسيا المستفيد الأكبر من فشل الاتفاق النووي مع إيران.. كيف يصبّ ذلك في مصلحة بوتين؟
واشنطن بوست: 3 دول عربية أسهمت في الإطاحة بالبشير.. التقوا قادة المجلس العسكري سراً
أمريكا ساعدت في بنائه، وعالم مسلم باع لهم التقنية.. كل ما تريد معرفته عن برنامج إيران النووي
عاش حياة طبيعية وظل 7 سنوات عميلاً نائماً.. قصة الرجل الذي زرعه حزب الله لتنفيذ عمليات سرية بأمريكا
منافسة على المواهب.. ألمانيا تجني ثمار استقبالها للاجئين، الآلاف يدعمون الاقتصاد سنوياً
ما الذي يحدث بسوريا؟ اشتباكات بين روسيا وإيران، وإقالات في مناصب عليا بالأمن، وأمور أخرى وراء الكواليس
ترامب يهدد بغزو فنزويلا وموسكو تتحدى.. لكن ما دخل سوريا وليبيا بالقصة؟
أول صواريخ دفع ذاتي بالعالم حملت اسمها، وانتشر لحنها في جميع الدول.. ما قصة أغنية «كاتيوشا»؟
«كانت لدينا دولة».. عراقيون يمتدحون عهد صدام احتجاجاً على أوضاعهم الصعبة
خامنئي ينشئ جيلاً جديداً «أكثر طاعة».. ما وراء الإطاحة بالجنرال جعفري قائد الحرس الثوري الإيراني
حربٌ جويّة مثيرة تدور رحاها بدعم خارجي.. مَن يسيطر على سماء ليبيا؟
لماذا قرر ترامب الآن حظر شراء النفط الإيراني؟ إسرائيل هي كلمة السر
00:00