الشرق الأوسط

العسكري السوداني يُرحِّل 3 من قيادات الحركة الشعبية إلى جوبا

عربي بوست
رويترز
محتجون سودانيون يتظاهرون أما مقر وزارة الدفاع في الخرطوم - رويترز

قال مسؤول في الحركة الشعبية لتحرير السودان-قطاع الشمال، الإثنين 10 يونيو/حزيران 2019، إن السودان رحَّل ثلاثة من أعضاء الحركة إلى دولة جنوب السودان بعد اعتقالهم في أعقاب اقتحام دموي لاعتصام المحتجين في العاصمة الخرطوم.

والحركة الشعبية لتحرير السودان-قطاع الشمال من حركات التمرد الرئيسية في البلاد وجزء من التحالف الذي يسعى إلى تسليم السُّلطة إلى المدنيين بعد إطاحة الجيش بالرئيس عمر البشير في أبريل/نيسان 2019.

وجاءت الخطوة مع استمرار إغلاق كثير من المتاجر والشركات في العاصمة الخرطوم، لليوم الثاني من حملة إضراب وعصيان مدني تهدف إلى وضع مزيد من الضغوط على المجلس العسكري الانتقالي للتخلي عن السلطة.

وأطاح المجلس العسكري بالبشير واعتقله في 11 أبريل/نيسان 2019، بعد ثلاثة عقود قضاها بالسلطة، ثم بدأ المجلس مفاوضات بشأن المرحلة الانتقالية، التي من المقرر أن تفضي إلى إجراء انتخابات، مع تحالف قوى «إعلان الحرية والتغيير» الذي يضم الحركة الشعبية لتحرير السودان-قطاع الشمال.

لكن المحادثات انهارت عندما اجتاحت قوات الأمن اعتصام المحتجين أمام مقر وزارة الدفاع والذي تركزت فيه المظاهرات أكثر من شهرين.

واعتقلت السلطات ياسر عرمان، أبرز الزعماء الثلاثة، والذي يشغل منصب نائب زعيم الحركة، الأربعاء الماضي، بعد أن عاد من المنفى عقب الإطاحة بالبشير.

والقياديان الآخران هما الأمين العام للحركة إسماعيل جلاب والمتحدث باسمها مبارك أردول، واعتُقلا بعد اجتماع مع رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، الذي كان في زيارة للسودان، لمحاولة التوسط بين المجلس العسكري والمعارضة المدنية.

وقال مسؤول في الحركة طلب عدم ذكر اسمه، إن الثلاثة وُضعوا على متن طائرة متجهة إلى جوبا عاصمة جنوب السودان، عقب إطلاق سراحهم في الخرطوم.

اقرأ لي..

خلافاتهم أضعفتهم.. اليمين الأوروبي المتطرف حقق بعض الانتصارات بالانتخابات، لكن ليس كما تتصورون
الإيرانيون لا يستطيعون شراء الحلوى في العراق بسبب ترامب
هدموا مساجدهم وحرقوا مصاحفهم ومنعوهم من الحج.. هكذا تم اضطهاد المسلمين منذ وجودهم في الصين قبل قرون طويلة
المجتمع الدولي في كفة ومكالمة ترامب في كفة أخرى.. لماذا تخلى العالم عن طرابلس؟
بينما كانت واشنطن مشغولة بحروب صغيرة.. أصبحت موسكو وبكين قوتين تهددان الوجود الأمريكي
الحكاية الكاملة للمعركة الدائرة حالياً بين حكومة الولايات المتحدة الأمريكية وشركة هواوي الصينية
رسائل ترامب المتضاربة.. الرئيس الأمريكي يضع الشرق الأوسط على «حافة السكين»
لماذا يمكن أن تعتمد مصر والإمارات على الجنرال حميدتي؟ تاريخه الذي بدأ من دارفور سيخبرك الكثير
لماذا يستفيد بعض أعضاء الكونغرس من استمرار حرب اليمن؟
«واشنطن بوست» تشرح الأسباب.. لماذا تبني السعودية ومن قبلها الإمارات أطول مبانٍ في العالم؟
كيف يعيش محمد بن سلمان حياته؟ «بيزنس إنسايدر» يكشف معلومات هامة عن ولي العهد السعودي
حُكم الـ3.5%.. دليل الحركات السلمية لإزاحة الأنظمة السياسية والوصول إلى السلطة
معاناة اقتصادية تنتظر الأمريكيين بعد تصعيد ترامب للحرب التجارية مع الصين.. وهذا حجم الضرر المتبادل
5 أسئلة تشرح أزمة البرنامج النووي الإيراني.. ولهذا أصبحت المواجهة الأمريكية مع طهران وشيكة
مصيرها المحتوم.. فورين بوليسي: لا مفرَّ لأمريكا من بقائها في الشرق الأوسط
مدريد أصولها إسلامية.. الشعب الإسباني يعيد اكتشاف تاريخ عاصمته المنسيّ
الآن يمكنك مشاهدة آثار بلادك المسروقة على فيسبوك.. نهبت خلال الربيع العربي، والبيع يتم على الماسنجر
روسيا المستفيد الأكبر من فشل الاتفاق النووي مع إيران.. كيف يصبّ ذلك في مصلحة بوتين؟
واشنطن بوست: 3 دول عربية أسهمت في الإطاحة بالبشير.. التقوا قادة المجلس العسكري سراً
أمريكا ساعدت في بنائه، وعالم مسلم باع لهم التقنية.. كل ما تريد معرفته عن برنامج إيران النووي
00:00