مسلسلات

بعد وقوعه في فخ النمطية والمبالغات.. هل يعود مسلسل «خمسة ونص» للواقع بعد أحداثه الأخيرة؟

عربي بوست
يُمن حلاق
facebook\ مسلسل خمسة ونص

حقق المسلسل السوري اللبناني المشترك «خمسة ونص» نجاحاً ملحوظاً، انعكس من خلال الضجة التي أحدثها في مواقع التواصل الاجتماعي وظهوره كتريند في أكثر من دولة عربية.

وبالرغم من تطور الأحداث بشكل ملحوظ وسريع في الحلقات القليلة الماضية إلا أن العمل وقع في فخ النمطية أثناء تقديمه لقصة الحب بين الطبيبة بيان وغمار الغانم في حلقاته الـ15 الأولى.

فمثلاً ارتباط الفتاة الجميلة بالشاب الغني واحدة من تلك النمطيات التي لم تعد تخلو منها الأعمال الدرامية، كذلك المبالغات والتركيز على الظواهر عندما يتعلق الأمر بالرومانسية هو مشكلة أخرى وقع فيها مسلسل «خمسة ونص».

الفتاة الجميلة والشاب الغني

أول ما قد يلحظه المشاهد في «خمسة ونص»، ظهور ثنائية الفتاة الجميلة والشاب الغني والتي باتت تتكرر كثيراً في المسلسلات الرمضانية، لا سيما تلك التي تشارك فيها الفنانة اللبنانية نادين نسيب نجيم.

فبات هذا النمط من العلاقات هو سيد المشهد في الأعمال الدرامية وكأن طبقات المجتمع الأخرى وألوانه المختلفة لم تعد قادرة على إلهام الكُتاب!

الرومانسية البعيدة عن الواقع

رغم وجود مسلسلات -على قلتها- تطرح قضايا اجتماعية بشكل يلامس الواقع، فإن المسلسلات التي تأخذ طابعاً رومانسياً، غالباً ما تميل إلى المبالغة، وتكاد تنفصل عن الواقع في طرحها.

وبالرغم من أنه تبين أن «حب» غمار لبيان لم يكن سوى كذبة كبيرة وجسراً للوصول إلى السلطة، لكن مع ذلك حبكت هذه «الكذبة» بطريقة فيها شيء من الابتذال.

فعلى سبيل المثال لا الحصر في أحد المشاهد بالحلقات الأولى، يحاول «غمار الغانم» الذي يؤدي دوره الممثل السوري قُصي خولي، كسب قلب الطبيبة «بيان» -تؤدي دورها نادين نجيم- وذلك بإرسال مئة باقة ورد إلى منزلها.

إذا غضضنا الطرف عن أن هذه الباقات المئة عبارة عن زهر الجبسوفيل الذي يُستخدم للزينة ولا يُهدى بحد ذاته، لكن فكرة الباقات المئة بحد ذاتها مكررة عندما يتعلق الأمر بالطرح التجاري للحب والرومانسية.

«بتعرفي أنك حلوة كتير!»

يقدم العمل شخصية غمار الغانم على أنه الدبلوماسي المحنَّك الذي يجيد التلاعب بالكلام ليصل إلى غايته بالإضافة إلى أنه الرومانسي الذي يحترف الغزل.

لكن رغم ذلك كلما همَّ بالتغزل بـ «بيان» جفَّت مفرداته، فلا يجد مَخرجاً سوى قول «بتعرفي أنك حلوة كتير؟». هنا يُفترض بالطبيبة أن تذوب في غرامه، بسبب المعلومة الفريدة التي قدَّمها لها.. المصيبة أن هذا ما حدث بالفعل!

«جاد» متلقِّي الرصاصات

شخصية «جاد» التي يؤدي دورها الممثل السوري «معتصم النهار» حكاية أخرى.

تلقى «جاد» -الحارس الشخصي لـ»غمار»- رصاصة بالنيابة عن صديقه غمار الغانم، حيث استقرت هذه الرصاصة في رأسه، ولا تزال شظية منها موجودة لحد الآن برأسه، وهو ما يجعله يعاني آلاماً شديدة.

سنتقبل إلى هنا هذه الشخصية، ولن نقول إنها شبيهة بمبالغات الأبطال الخارقين الهوليوودية.

لكن لماذا يتلقى «جاد» رصاصة أخرى بالنيابة عن «بيان» زوجة الغانم؟ ألا يوجد مخرج آخر غير قصة الرصاصة ليخدم سير الأحداث.

بعد تبين حقيقة الغانم.. لا يزال العمل يحظى بفرصة جيدة

مع ذلك، وبالرغم من الرتابة التي وقع بها المسلسل في الـ15 حلقة الأولى، إلا أنه لا تزال لديه فرصة جيدة ليقلب الموازين بعد التطورات الأخيرة بالأحداث.

فقد خرج مسلسل «خمسة ونص» الآن عن كونه عملاً يطرح قصة حب خيالية إلى واقع مليء بالتآمر والخيانات والصراع على السلطة.

فهل سيكون العمل عند ظن متابعيه بتقديم حبكة درامية مختلفة وبعيدة عن النمطية؟

اقرأ لي..

«عقد ملتقى وطني».. رئيس وزراء الحكومة الليبية يعلن عن مبادرة للخروج من الأزمة
الأناقة لا علاقة لها بالعمر.. جدٌّ ياباني عمره 84 عاماً يصبح من مشاهير إنستغرام بعد أن غيَّر حفيده مظهره بالكامل
خلافاتهم أضعفتهم.. اليمين الأوروبي المتطرف حقق بعض الانتصارات بالانتخابات، لكن ليس كما تتصورون
الإيرانيون لا يستطيعون شراء الحلوى في العراق بسبب ترامب
هدموا مساجدهم وحرقوا مصاحفهم ومنعوهم من الحج.. هكذا تم اضطهاد المسلمين منذ وجودهم في الصين قبل قرون طويلة
المجتمع الدولي في كفة ومكالمة ترامب في كفة أخرى.. لماذا تخلى العالم عن طرابلس؟
بينما كانت واشنطن مشغولة بحروب صغيرة.. أصبحت موسكو وبكين قوتين تهددان الوجود الأمريكي
الحكاية الكاملة للمعركة الدائرة حالياً بين حكومة الولايات المتحدة الأمريكية وشركة هواوي الصينية
رسائل ترامب المتضاربة.. الرئيس الأمريكي يضع الشرق الأوسط على «حافة السكين»
لماذا يمكن أن تعتمد مصر والإمارات على الجنرال حميدتي؟ تاريخه الذي بدأ من دارفور سيخبرك الكثير
لماذا يستفيد بعض أعضاء الكونغرس من استمرار حرب اليمن؟
«واشنطن بوست» تشرح الأسباب.. لماذا تبني السعودية ومن قبلها الإمارات أطول مبانٍ في العالم؟
كيف يعيش محمد بن سلمان حياته؟ «بيزنس إنسايدر» يكشف معلومات هامة عن ولي العهد السعودي
حُكم الـ3.5%.. دليل الحركات السلمية لإزاحة الأنظمة السياسية والوصول إلى السلطة
معاناة اقتصادية تنتظر الأمريكيين بعد تصعيد ترامب للحرب التجارية مع الصين.. وهذا حجم الضرر المتبادل
5 أسئلة تشرح أزمة البرنامج النووي الإيراني.. ولهذا أصبحت المواجهة الأمريكية مع طهران وشيكة
مصيرها المحتوم.. فورين بوليسي: لا مفرَّ لأمريكا من بقائها في الشرق الأوسط
مدريد أصولها إسلامية.. الشعب الإسباني يعيد اكتشاف تاريخ عاصمته المنسيّ
الآن يمكنك مشاهدة آثار بلادك المسروقة على فيسبوك.. نهبت خلال الربيع العربي، والبيع يتم على الماسنجر
روسيا المستفيد الأكبر من فشل الاتفاق النووي مع إيران.. كيف يصبّ ذلك في مصلحة بوتين؟
00:00