منوعات وغرائب

الملكة إليزابيث تسمح لهاري وميغان بالاستقلال بحياتهما عن وليام وكيت

عربي بوست
ماركل وهاري

قال قصر بكنغهام في بريطانيا إنه سيتم الترتيب لإقامة مستقلة للأمير هاري وزوجته ميغان، التي تنتظر مولوداً، بعدما كان هاري وميغان يتشاركان ترتيبات الإقامة بالقصر مع شقيق هاري الأكبر الأمير وليام وكيت .

وتقاسم هاري وميغان، المعروفان رسمياً باسم دوق ودوقة ساسكس، طاقم الموظفين مع وليام وكيت منذ زواجهما في مايو/أيار 2018. ووافقت الملكة إليزابيث الآن على السماح لهما بالاستقلال داخل القصر هذا الربيع.

وذكر قصر بكنغهام في بيان، الخميس 14 مارس/آذار 2019، أن «هناك مكتباً خاصاً الآن لدوق ساسكس، الذي يدعم أنشطة الدوقة منذ خطبة سموهما في نوفمبر/تشرين الثاني 2017».

وأضاف البيان: «ستضمن هذه الخطوة التي يتم التخطيط لها منذ فترة طويلة، وجود ترتيبات تقدّم الدعم الدائم لعمل الدوق والدوقة مع بدئهما حياتهما الأسرية، وانتقالهما إلى مكان إقامتهما الرسمي في مقر فروجمور الملكي».

وذكرت صحف بريطانية منذ نهاية العام الماضي (2018)، أن هناك خلافات بين طرفي الرباعي الملكي: هاري وميغان من جانب، ووليام وكيت من جانب آخر، لكن لم تظهر أي مؤشرات على مثل ذلك الخلاف في العلن. وبدا الأميران وزوجتاهما على وفاق عندما حضر الأربعة معاً يوم الكومنولث في لندن.

يأتي التغيير في الوقت الذي تنتظر فيه العائلة الملكية مولود ميغان الأول من حفيد الملكة هذا الربيع. كما يستعد هاري وزوجته للانتقال من مقر إقامتهما في قصر كينسينغتون، حيث يقيم وليام وكيت، إلى منزل جديد على أراضي قلعة ويندسور.

ومقر فروجمور الملكي جزء من مقر إقامة تابع للأسرة الملكية منذ القرن الثامن عشر، وكان الزوجان أقاما به حفل الاستقبال المسائي بعد مراسم زفافهما التي أقيمت في قلعة ويندسور.

اقرأ لي..

«واشنطن بوست» تشرح الأسباب.. لماذا تبني السعودية ومن قبلها الإمارات أطول مبانٍ في العالم؟
كيف يعيش محمد بن سلمان حياته؟ «بيزنس إنسايدر» يكشف معلومات هامة عن ولي العهد السعودي
حُكم الـ3.5%.. دليل الحركات السلمية لإزاحة الأنظمة السياسية والوصول إلى السلطة
معاناة اقتصادية تنتظر الأمريكيين بعد تصعيد ترامب للحرب التجارية مع الصين.. وهذا حجم الضرر المتبادل
5 أسئلة تشرح أزمة البرنامج النووي الإيراني.. ولهذا أصبحت المواجهة الأمريكية مع طهران وشيكة
مصيرها المحتوم.. فورين بوليسي: لا مفرَّ لأمريكا من بقائها في الشرق الأوسط
مدريد أصولها إسلامية.. الشعب الإسباني يعيد اكتشاف تاريخ عاصمته المنسيّ
الآن يمكنك مشاهدة آثار بلادك المسروقة على فيسبوك.. نهبت خلال الربيع العربي، والبيع يتم على الماسنجر
روسيا المستفيد الأكبر من فشل الاتفاق النووي مع إيران.. كيف يصبّ ذلك في مصلحة بوتين؟
واشنطن بوست: 3 دول عربية أسهمت في الإطاحة بالبشير.. التقوا قادة المجلس العسكري سراً
أمريكا ساعدت في بنائه، وعالم مسلم باع لهم التقنية.. كل ما تريد معرفته عن برنامج إيران النووي
عاش حياة طبيعية وظل 7 سنوات عميلاً نائماً.. قصة الرجل الذي زرعه حزب الله لتنفيذ عمليات سرية بأمريكا
منافسة على المواهب.. ألمانيا تجني ثمار استقبالها للاجئين، الآلاف يدعمون الاقتصاد سنوياً
ما الذي يحدث بسوريا؟ اشتباكات بين روسيا وإيران، وإقالات في مناصب عليا بالأمن، وأمور أخرى وراء الكواليس
ترامب يهدد بغزو فنزويلا وموسكو تتحدى.. لكن ما دخل سوريا وليبيا بالقصة؟
أول صواريخ دفع ذاتي بالعالم حملت اسمها، وانتشر لحنها في جميع الدول.. ما قصة أغنية «كاتيوشا»؟
«كانت لدينا دولة».. عراقيون يمتدحون عهد صدام احتجاجاً على أوضاعهم الصعبة
خامنئي ينشئ جيلاً جديداً «أكثر طاعة».. ما وراء الإطاحة بالجنرال جعفري قائد الحرس الثوري الإيراني
حربٌ جويّة مثيرة تدور رحاها بدعم خارجي.. مَن يسيطر على سماء ليبيا؟
لماذا قرر ترامب الآن حظر شراء النفط الإيراني؟ إسرائيل هي كلمة السر
00:00