الإثنين, 25 مارس 2019

به غرفة سرية تكشف لك أمريكا كما لم ترها من قبل.. ما لا تعرفه عن تمثال الحرية

عربي بوست 

 هل توقعتَ أن التمثال الأضخم في الولايات المتحدة يضمُّ غرفةً سريةً في أعلى مكان منه؟ فما تاريخ تمثال الحرية

العديد من السياح شاهدوا تمثال الحرية في قلب الجزيرة التي حملت الاسم ذاته، ولكنهم لم يحظوا بفرصة للاستمتاع بإطلالة أفضل على المدينة من الغرفة السرية الموجودة داخل الشعلة. فما حكاية هذه الغرفة؟

تضرّر التمثال أثناء الحرب العالمية الأولى عندما انفجر مستودع ذخائر قريب من التمثال على يد الألمان.

منذ ذلك الحين، أُغلقت الغرفة السرية أمام الزوار؛ خوفاً من أية تفجيرات أو عمليات إرهابية محتملة.

وخضعت الشعلة على مرِّ السنين للعديد من التعديلات، حتى أعيد تصميمها في منتصف الثمانينات

وفي العام 2011 كان آخر صعود لزوار أمريكا ومحبي مشاهدتها من خلال أعلى نقطة في التمثال، ومن ثم تم تركيب كاميرا بالشعلة، التي تمثل أعلى نقطة في المَعلم السياحي الشهير بميناء نيويورك، ليتمتع الناس بمناظر لم يروها منذ نحو قرن.

ويستطيع المشاهدون، عبر أجهزة كمبيوتر بعيدة عن التمثال، رؤية لقطات فيديو على الهواء مباشرة لحركة المرور والسفن والطائرات، بصور شاملة، وبدرجة نقاء عالية، تُظهر مانهاتن من أعلى منطقة في بروكلين، وولاية نيوجيرسي المجاورة.

أين يوجد تمثال الحرية

في قلب جزيرة الحرية يقف تمثال أصبح واحداً من أهم المزارات السياحية في أمريكا، بل ومن أيقوناتها ورموزها، فأصبحت تروج لنفسها مستخدمة رمز تمثال الحرية.

في العام 1875 نحت الفنان الفرنسي فريديريك أوغست بارتولدي التمثال، بمساعدة المهندس غوستاف إيفل، وتحديداً في أكتوبر سنة 1886م، كان موعداً لأن تهدي فرنسا الولايات المتحدة التمثال الذي أصبح رمزها فيما بعد، بمناسبة الذكرى المئويّة للثورة الأمريكية.

أهدت فرنسا التمثال في عهد الرئيس الأمريكي جروفر كليفلاند، وقد اعتبر التمثال حينها أطول هيكل في مدينة نيويورك.

ومنذ ذلك الحين والتمثال منصوب في موقعه في خليج نيويورك، ويبعد مسافة 600م عن مدينة جيرسي، وتقدّر مساحته بما يقارب 49 ألف متر مربع.

تم تخزين التمثال في 214 صندوقاً بعد أن تم تفكيكه إلى 350 قطعة، حتى يتم الانتهاء من تصميم القاعدة الضخمة التي ستحمله

يرمز تمثال الحرية إلى الليبرالية، مجسداً المرأة التي تحرَّرت من قيود العبودية والاستبداد، والتي ألقيت على حواف قدميها، تمسك في يدها اليمنى مشعلاً يرمز إلى الحرية، وتحمل في يدها اليسرى كتاباً منقوشاً عليه أحرف باللغة الرومانية، وهو تاريخ (4 يوليو/تموز 1776)، موعد إعلان استقلال أمريكا.

كم يبلغ طول تمثال الحرية 

تُوجت المرأة، محور التمثال، بتاج مكون من 7 أحرف، وهو رمز لأشّعة النور التي ترسلها الولايات المتحدة إلى قارات العالم السبع والبحار السبعة.

وزن تمثال الحرية جاوز 125 طناً، وهو وزن ضخم احتاج إلى قاعدة مصممة بشكل استثنائي تحمله، فقاعدة التمثال لها شكل مميز أيضاً ككل التفاصيل الرمزية التي عبَّر عنها، إذ يرتكز التمثال على قاعدة أسمنتية يبلغ عرشها ما يقارب 47 متراً، ويبلغ طوله من القاعد وحتى أعلى المشعل ما يقارب 46م، بينما يبلغ طوله الإجمالي مع القاعدة 93م.

دعم تصميم التمثال مجموعة من الليبراليين الفرنسيين، الذين روَّجوا للولايات المتحدة الأمريكية كنموذج للحكومة الشعبية المنظمة والمتجذرة في الاستقرار، وأرادوا من فرنسا أن تسير على خطاها، وبدأوا العمل على التمثال بمساعدة صانعيه منذ العام 1875.

 

اقتراح تصحيح
اقتراح تصحيح
به غرفة سرية تكشف لك أمريكا كما لم ترها من قبل.. ما لا تعرفه عن تمثال الحرية