السبت, 23 مارس 2019

جنس

مراحل التحرش في مجتمعي

القضية ليست قضية دين وقوانين أرضية وفقط، بل أصبح الوضع وضع انعدام خُلق، فما حدث للكلبة من كلاب أمثالها ليس سببه هو تنورتها القصيرة أو فستانها الضيق على الخصر أو سيرها في مكان مظلم، إنما السبب أن باختلاف الأنثى كأي كائن حي هناك عنف يمارس ضدها كأنها أداة لتلبية الشهوة الغرائزية.. فإن دلّ هذا فإنما يدل على أن ذكر أي حيوان والإنسان تحركه شهوته

الأحد ١٨ / ديسمبر / ٢٠١٦

أعرفُ أن الأمومة صعبة.. لكني لم أتخيلها بهذا الشكل!

إلى الآن لا أعلم كيف السبيل لأن أكون ذلك النموذج من الأمهات اللاتي يفصلن بين إحساسهن بالعالم الخارجي وتفاعلهن مع أبنائهن، كل ما أود أن أبتعد -إلى حد التطرف - عن هذا النموذج صاحب شعار "أنا خايف يا بابا.. وأنا مرعوب يا حبيبي".

الجمعة ٠٢ / ديسمبر / ٢٠١٦

التربية الجنسية ما بين عالمنا العربي وأوروبا

لا يسع عربي عندما يسمع كلمة "تربية جنسية" إلا أن تظهر على ملامحه علامات الاشمئزاز والاستنكار العظمى، فكيف يمكننا أن ندرس لأبنائنا عن التربية الجنسية في المدارس، ألا يؤدي ذلك إلى انحراف الشباب وتشجيعهم على ذلك؟! ربما كان هذا رأيي قبل سفري إلى أوروبا.

الثلاثاء ٢٩ / نوفمبر / ٢٠١٦

كوني زوجة مُغرية وعاملة و"مفرخة"

مطلوب منك أيتها الفتاة أن تكون زوجة مغرية وسيدة منزل لا يعلى عليها، وأماً ممتازة وامرأة عاملة تسر زوجها داخل المنزل، وتشرفه خارجه، فأنتِ سفيرة للمرأة نصف المجتمع، بل وسيدة اجتماعية غير منعزلة أو منطوية؛ لأنك ستنعكس حينها أنك انطوائية "برَّاوية" في حق الأصدقاء، لا قدر الله .

الأحد ٠٦ / نوفمبر / ٢٠١٦

رجولتي...

بالنسبة لي سبب وجودي كان مثلهم, خارج حدود هذا الغشاء, فقررت الخروج عنه لم "أفرتكه" بل تآمرت عليه بقدراتي الأنثوية المتواضعة و تخطيته بإصراري على سبب الوجود البشري الذي سخرته في خدمة الغير في الوصول لحلمه, غاية وجوده من شعلة شغفه وموهبته, إصراري على تخطي حاجز منعي من المضي قدما حاجز صفاتي الأنثوية, كسرتي, خيبة أملي, حاجز كسرة جناحي.

الإثنين ٢٦ / أكتوبر / ٢٠١٥
1 2